السبت، 26 يوليو، 2008



قرائي الأعزاء .. يا من يتابع مدونتي التي انقطعت عنها ما يقارب الشهرين ، أقدم اعتذاري الحار وأرجو منكم قبوله ..

التوقف مع النفس ، كثر مشغوليات الحياة ، انقطاع وصلة الانترنت عن حاسوبي المنزلي .. كل هذه الأسباب ربما كانت وراء توقفي عن الكتابة هذه الفترة ولكن السبب الأهم هو تحديد نية الكتابة وتجديد الإخلاص على كتابة ما ينفع ويُكتب في صفحة الحسنات يوم القيامة .. وأعود وأكرر الاعتذار.

ولم آتي إليكم الآن خالية الوفاض ولكن معي وصايا سحرية اقتطفتها من كتاب "دع القلق وابدأ الحياة" لديل كارنينجي التي كان لها مفعول رائع لتخليصي من التوتر وتمتعي بهدوء نفسي .. إليكم هذه الوصايا:


1* أغلق الأبواب على الماضي والمستقبل وعش في حدود يومك .. عش في حدود اليوم حتى موعد النوم .. تمسك باليوم واستخلص منه أقصى ما تستطيع .. انعم بما ملكت يداك.

2* إذا كان لديك مشكلة فاسأل نفسك : 1ـ ما هي أسوأ الاحتمالات التي يمكن أن تحدث ، 2ـ هيئ نفسك لقبول أسوأ الاحتمالات ، 3ـ انقذ ما يمكن انقاذه

3* تقبل الحقائق وواجهها وكف عن القلق ـ افعل شيئًا .. واعلم أن "رجال الأعمال الذين لا يعرفون كيف يكافحون القلق يموتون مبكرًا" ، فتذكر هذا الثمن الفادح الذي يأخذه القلق من صحتك.

4* خطوات إزالة القلق:
1ـ استخلص الحقائق حول المشكلة (كأنك تجمعها لشخص آخر لا لنفسك)
2ـ حلل الحقائق
3ـ اتخذ قرارًا واعمل بمقتضاه ولا تخاف العواقب

واسأل نفسك :
1ـ لماذا يساورني القلق (المشكلة)
2ـ ماذا أستطيع أن أفعل للقضاء على القلق (الحلول الممكنة)
3ـ ما أفضل الحلول وأفضل وسيلة
4ـ متى أبدأ تنفيذ الوسيلة

5* إذا ساورك القلق فانشغل واستغرق في العمل واشغل نفسك وإلا هلكت بأسًا.

6* لا تسمح لنفسك بالثورة من أجل التوافه وتذكر أن الحياة أقر من أن نقصرها.
7* استعن بالحقائق والإحصاءات لطرد المخاوف واسأل نفسك : ما نسبة حدوث ما أخشاه (مرض ، حادث .. ) ؟

8* اخف أحزان تحت قناع من الابتسام وارضى بما ليس منه بد (الأمر الذي لا مفر منه) فالله أراده أن يكون هكذا.

9* اجعل للقلق حدًا أقصى ولا تعطه أكثر مما يستحق، واسأل نفسك:
1ـ ما الفائدة التي ستعود عليّ من هذا الأمر الذي يقلقني ؟
2ـ كم من الوقت أجعله حدًا أقصى لهذا القلق؟

3ـ كم ينبغي أن أدفع ثمنًا لهذا الشئ الذي يساورني القلق من أجله ولا أزيد عليه؟

10* لا تبك على ما فات (لا تنشر النشارة) .. ليست هناك قوة يسعها أن تعيد الماضي.

ارفع شعار اليوم
(اليوم فقط سأهتم بنفسي وأرضى بأهلي وسأكون لطيفًا مع الناس ، .. اليوم سأسدي معروفًا لشخص، واليوم سأسترخي وأتجنب الخوف .. سأخلق السعادة).


11* اعلم أن حياتنا من صنع أفكارنا ففي وسع عقلك أن جحيمًا من الجنة وأن يخلق جنةً من الجحيم .

اذا افتقدت السعادة فتظاهر أنك سعيد فلن تلبث إلا وتجد نفسك تشعر بالسعادة فعلا..
.. املأ رئتيك بالهواء وارسم ابتسامة عريضة وغن مقطعًا من أغنية .. املأ نفسك بالطمأنينة والصحة والشجاعة .. فلنكافح من أجل سعادتنا.

فكر في السعادة واصطنعها .. تجد السعادة ملك يمينك

12* إذا أذاك شخص أو أساء إليك فامسح من نفسك ذكراه ولا تحاول أن تقتنص أو تنتقم منه ؛ فلو فعلت ذلك لأذيت نفسك أكثر مما تؤذيه .. لا تضيع لحظة واحدة في التفكير بأولئك الذين تبغضهم.
(اضحك وقل في نفسك لن أعطيك الفرصة لتضايقني وابتسم وانس الأمر)

13* لا تتوقع الشكر من أحد وبدلا من أن يقلقنا الجحود دعنا نتقبله على علاته .. واعلم أن الطريقة الوحيدة للحصول على السعادة ليست في توقع الشكر وإنما البذل بقصد البذل ذاته ، ويجب أن ندرب أبناءنا على عادة الشكر لأنها عادة وليدة التدريب.

14* هل تبيع عينيك ببليون دولار؟ وكم الثمن الذي يكفي ساقيك؟ وبكم تبيع سمعتك وأسرتك؟ .. احسب ثروتك واحصي نعم الله عليك واعلم أن الشيطان يجعلنا ننسى نعمة الموجود ونفكر في نقص اللاموجود ؛ فاحصي نعم الله عليك بدلا من أن تحصي متاعبك.

15* أنت نسيج وحدك في هذه الدنيا فأحب نفسك واعمل على الاستزادة مما ركبته الطبيعة فيك من مواهب وصفات .. انطلق على سجيتك ولا تحاول التشبه بغيرك.

16* تعلم كيف تحول خسائرك إلى مكاسب ، فالذين اعتادوا الرثاء وندب الحظ سيظلون يفعلون ذلك حتى لو نامو على الحرير .. (هناك من مرض ولازم الفراش فاستغل ذلك في القراءة والمطالعة والكتابة وهناك من اشترى أرضًا فوجدها جدباء عامرة بالثعابين فاستغلها وجعلها مزرعة للثعابين يبيع جلودها ولحومها بأغلى الأثمان ويبيع سمومها التي يستخرج منها أمصال وأدوية )..
اصنع من الليمون المالح شرابًا سائغًا

17* اصنع في كل يوم عملا يرسم الابتسامة على وجه الآخرين فعندما تُسعد الناس تُسعد نفسك.

18* عندما تلاحقنا المصائب غالبًا ما نتجه في غمرة اليأس إلى الله ، فلماذا ننتظر حتى يتولانا اليأس؟ لماذا لا نجدد قوانا كل يوم بالصلوات والحمد والدعاء؟ لماذا لا نربط أنفسنا بالقوة العظمى المهيمنة على الكون.
بالدعاء والصلاة: 1ـ تعبر عن نفسك وتبث همومك، 2ـ تشعر أنك لست منفردًا بحمل مشكلاتك، 3ـ تتحفز بعدها على العمل والإقدام.

19* كيف تتجنب القلق الذي يسببه لك النقد؟:
1ـ تذكر أن النقد الظالم إنما هو اعتراف ضمني بقدراتك ؛ اعلم أنه بقدر أهميتك وقيمتك يكون النقد الموجه إليك.
2ـ ركز جهدك في العمل الذي تشعر من أعماقك أنه صواب وصم أذنيك بعد ذلك عن لوم اللائمين.
3ـ احتفظ بسجل دون فيه الحماقات والأخطاء التي ارتكبتها وتُنتقد بسببها ، ولا تستنكف أن تسأل الناس النقد النزيه (ليخبروك بعيوبك وأخطاءك).

20* استرخ في فترات متقطعة قبل أن يداهمك التعب ، وبذلك ستزيد طاقتك وانتاجك وتزيد ساعة من ساعات عملك.

الاسترخاء
تعلم فن الاسترخاء:
· اسند ظهرك واغمض عينيك وقل لها بصمت (استرخي .. كفي عن التوتر ) وكرر ذلك على وجهك وعنقك وجسدك.
· لا تجعل عملك أصعب مما هو في الحقيقة .. لا تستخدم عضلات من جسك لا شأن لها بالعمل (لا تحني ظهرك مثلا وتقبض عضلات عينيك.. )
· استلق وارخ جسمك وردد بين نفسك (السماء زرقاء صافية .. الشمس مشرقة .. الطبيعة هادئة وأنا ابن الطبيعة .. وتضرع لله).
· هدء أعصابك بأنفاس عميقة منتظمة.


في العمل
· اخل مكتبك من الأوراق ما عدا ما يتعلق بالمسألة التي بين يديك
· افعل الأهم فالمهم
· لا تؤجل قرار أو عمل تستطيع تأديته اليوم إلى الغد
· تعود النظام والاستعانة بالآخرين في العمل ولا تصر على إتمام كل شئ بنفسك.


الملل
· اعلم أن الاتجاه الذهني يجلب التعب أكثر من المجهود البدني الفعلي
· حاول أن تنزع الملل من عملك بوضع تحديات أمام نفسك وكافئ نفسك عند إنجازها واصطنع لذة ومتعة في العمل وستجدها تتحول من الاصطناع إلى لذة حقيقية.
· تحدث إلى نفسك كل يوم وحفزها على العمل.
· تذكر أننا لم نسمع عن أحد مات من الأرق وقلة النوم ولكن القلق الذي يصاحب ذلك هو مبعث الضرر والخطر.

كيف تزيل متاعبك المالية؟

1ـ دون الأوجه التي تنفق فيها أموالك
2ـ اكتب في ميزانيتك كل احتياجاتك
3ـ تعلم الحكمة في الانفاق (الحصول على الشئ بأقل ما يمكن من المال)
4ـ لا تصدع نفسك بالتفكير في الدخل واعلم أن العيش في حدود ميزانية معلومة خير من ملاحقة الدائنين لك.
5ـ اجعل لنفسك رصيدًا ينفعك وقت الشدة.
6ـ عدل اتجاهك الذهني وانظر لمن هم أسوأ منك حالا
اعلم أنه إذا لم نحصل على ما نبتغي فلا ينبغي أن نسمم حياتنا.